مع سوريا حتى النصر




الملاحظات

تراثنا خاص بجميع مايتعلق بتراثنا في الجزيره العربيه من قصص وقصائد تاريخيه وموروثات شعبيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 23-08-2007 رقم المشاركة : 1
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي من صفات الابل

بسم الله الرحمن الرحيم


أيها الأخوة الأعزاء السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد قد يكون بعضنا يسمع بالمزاين و لا يعلم المقاييس و المواصفات أو الميزات التي تميز الإبل الأصيلة عن غيرها و اليكم بعضا منها ، و كل ما توفرت في ناقة كانت أزين ، مع ملاحظة أنها قد تختلف قليلا من منطقة إلى اخرى :-

- الرأس : يكون كبيراً و منحنياً عند العرنون (عضمة الأنف).

- العرنون (العرنين): تفضل ذات العرنون المرتفع المقوس.

- المشـــافر (المهادر): أن تكون ضافية مهدله إلى الأسفل.

- الأذن : طويلة و حادة عند المجهم(السوداء)و عكسها لدى المغتر(البيضاء).

- الخد : عريض.

- اللحي : أن يكون طويلا.

- الرقبة : طويلة و ممتدة إلى الأمام و جرداء و غير عريضة.

- النحر : واسع.

- الزور : واسع.

- الذراع : جليلة العظم . و عظامها عريضة.

- الغارب : و هو ما بين السنام و الرقبة أي ما يلي السنام من الامام ، و تفضل ذات الغارب المارق , أي المرتفع إلى الأعلى و الممتد إلى الأمام.

- السنام : متأخر للخلف(منفهق)و مستدير و عريض.

- الشعفة(شعفة السنام): و هو الشعر الذي يغطي السنام و تفضل ذات الشعر الكثيف المتلوي على شكل حلقات.

- الطول : تكون الناقة طويلة.

- الفخذ : أفخاذها مكتنزة باللحم.

- الساق : جليلة العظم.

- الخف : يكون واسع الإستدارة.

- العرقوب : بارز.

- العرقوبان : المسافة بينهما واسعة أي فحجاء ، و جليلة عظم الكراع.

- الشاكلة : أن تكون الشاكلة طافية و غير مرتفعة.

- العيـز (الردف)(الفقار): و هو المسافة بين نهاية السنام و عكرة الذيل ، تكون قصيرة.

- الوركين : المسافة بينهما عريضة . أي تكون الناقة عريضة إذا نظرت إليها من الخلف.

- الذيل : أن يكون عريضا.

أما الفحول الطيبة فصفاتهن :

في لون المجاهيم : كبر الرأس ، وسع النحر ، طول المتن ، عرض الجنب ، جل العظم ، عرض الساق ، كبر الخف ، طول الأذن.

أما في باقي الألوان : جمال الرأس ، الشفة السفلى (البرطم) ضافي و منهدل ، كبير الأنف ، عريض الخده ، الرقبة جرداء (دقاقة)، طول الغارب ، قصر الذيل مع عرضه فلا يتخذ فحلا الا ابن ام خمسة و يزيد عرض ذيله و هو مفرودا عن خمسة اصابع ، زين السنام و العرقوب و طمن الأذن.

و لا يقبل في المزاين إلا حقة (عمرها عامين) فما فوق إلى الناقه الكبيرة . و يكون عددهن 100 فما فوق كلهن بوسم و شاهد واحد ، و يكون مالكهن شخص واحد أو شخص و أبوه و إخوانه.

اما الجيش وهي نياق الركوب فقد اخطا الشاعر اليامي حيث قال:

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]والجيش منها باطني و صيعري
و تيهي و درعي و حر جوهري

مشكلة الالوان عجلات الجري
انضا الجزيرة و اصلها بعمانها[/poem]

و الشاعر اخطا في البيت الأول حيث عدد أنواعا الجيش فقال (منها) فذكر : باطني و صيعري و تيهي و درعي و حر جوهري ، ثم جعل أصلها كل نوع في عمان . و في البيت الثاني خص جميع الانواع المنتشرة و المشتهرة في الجزيرة العربية بالذلول العمانية و منبعها ساحل الباطنة في عمان وهي من الأصايل ، و كانت في البداية عند الحكام و التجار و عموم الحاضرة إذ أنها لم تكن تتحمل الصحراء و ظروفها ، إلا أن البدو هجنوها بتزاوجها مع جمل الصحراء الصيعري لزيادة قدرتها على تحمل المناخ الصحراوي . و العمانية منها السمحاء أي شقراء اللون ، و ملحاء الحمر ، و الحمراء التي تجمع بين اللونين الأصفر و الأحمر ، و الشاعر أشار لهذه الألوان بقوله( مشكلة الألوان)و العمانية قليلة اللحم و اللبن ، و تصلح للركوب و السباق فلذلك قال( عجلات الجري)، اما الخطا في الانواع الاخرى فالتيهي مثلا منسوب الى صحراء سيناء التي تاه فيها بنو اسرائيل و المقصود فيه نجائب بني كلب جيش الشرارات في وقتنا الحاضر و افضلها بنات عدهان ثم بنات وضيحان و القصوى ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم من نجائب بني كلب الشماليه التيهيه و الشرارات من بني كلب و قد اكثر الشعراء في وصف الذلول من الجيش سواءا كانت عمانيه او شراريه قال الشاعر في الذلول العمانية

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
حمرا و لكنه توعد توعاد =الى اقلبت عينه لراع الشدادي

حمرا من الخشه الى حد الاقلاد =لفتة فريق الريم لاوحى التنادي

حمرا و كوعانه عن الزور بعاد =فج الاباط و سمحة بالمقادي

حمرا نحرها بالوصايف و الاوجاد =مقدم جلمة شافت الوعل بادي

حمرا من النسنوس للبد من غاد =وقم الذراع اما هكع ما يزادي

حمرا ترايبها كما الشري قعاد =حمرا و من نهض العصا ماتوادي

حمرا و رجليه الى انوت بمسناد =رجلين ربدا زوبعت مع جلادي

حمرا و كن وروكها يوم تنقاد =سيل تقافى مع مضانيك وادي

حمرا و فخذه قيمة الشبر ما زاد =حمرا و لاله بالمقادي مقادي

حمرا و كن من البريسم بالازناد =يازين حوذة خفها بالايادي

حمرا و لا غير المعاليق و اشداد =و الميركه ماسورة بالوسادي

و قال الشاعر جاسر بن غضيان الشراري في الذلول الشرارية :

زادن همومي و الدموع اغرنني =و دموع عيني لون مزن يهطلن

يومن بربعي ناظروني اوني =قالوا صوابه في ضميره تمكن

قلت اصبروا و الله ما يوجعني =الا ضعونه يومهن فيه قفن

قمت اصطبر و اقول الله يعني =على ليالن للمصايب يجيبن

ثمن اصيح ثمن ابكي و اوني =ونت صويب اللي عظامه تشظن

ياراكب اللي هن مناة التمني =حيل من اللي كل دل زهاهن

من زينهن عند القبايل زهني =مع كل امير و شيخ يعرف طلبهن

وسم الشراري وسمهن لا اعرضني =شقح يقال ان الشراري غذاهن

ان صفن امع الجيش ما يلحقني =و ان سابقن تقطع الخيل عنهن

يشدن جراده في وقوت مضني =بارض القميز و في زمنهن يعدن

قم يا نديبي هات لي ما يوني =عشر هافات من الوكاله اخذوهن

اليا نعشته بالثلاثه يحني =حس التواير يكشطن في حصاهن

اثنين منهن للحويه مشني =لاهل الركايب و الدور يكملن

و هافين للنفود و وادعني =و اقصى القعوره بالنفود ادخلوا هن

و هافين لحدود الكويت اقفني =دارن و حامن لا لقنه و لا جن

و هافين لحدود العراق اعمدني =و مسلحات عن الخطر وين ماهن

و اجي على هافين بحسن يحني =كل الينه شيف بالقلب يشطن

جنك العشره كلهن ينشدني =على حبيبي في ديار اعرفهن [/poem]

و قال شاعر اخر :

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]يا راكبٍ من فوق بنت العماني=وقم الرباع و تو ما شق نابـه[/poem]

بينما أصول الأنواع الأخرى متفرقة في انحاء الجزيرة العربية و قد ذكرها الشاعر اليامي صاحب ملحمة الابل في البيت الأول مجملة ثم نسبها الى عمان ، والمعرف مثلا أن: الذلول الحرة : و هي من سلالة الإبل الحرة القديمة و التي كانت عند بعض قبائل الجزيرة العربية مثل قبيلة الشرارات و بني عطية و الحويطات والرشايده ، و أنتشرت و أشتهرت منها التي تنحدر من جيش قبيلة الشرارات و ذلك لمحافظتها على أصالتها فصارت تسمى بالشرارية ، أو الحرة الشرارية أو الحرة و جمعها حراير ، يقول الشاعر

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]يا راكب حمرا من ركاب الشرارات=لولا الرسن بالراس ما ينقوي لـه[/poem]

و يقول شاعر آخر :

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]من فوق حمرا شرارية=ليا روّحت بالطلب ياتي[/poem]

و يقول شاعر آخر في العمانيات من جيش ابن ثاني راعي قطر :

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]يا راكب اللي بعيد الـدار ياطنـه=(حراير)من ضرايب جيش ابن ثاني[/poem]

أما الذلول الصيعرية : فنجد أنها تنسب في أصولها إلى(قبيلة الصيعر)إحدى قبائل اليمن القديمة ، و لا زالت معروفه عند العرب بإسمها ، و تتميز بالصبر و قوة التحمل و مقاومة الظروف الصحراوية القاسية فلذالك هجنتها القبائل بالعمانية يقول الشاعر :

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]يا ذلولي ناسف فوقـك شـدادي=جاني المطراش و انتي صيعريـة[/poem]

و هكذا بقية الأنواع فكل شيء له أصل . و اهمها العمانية و التيهية من نجائب بني كلب المسماة حاليا بالشرارية الشماليه التيهيه و الحرار مع هتيم بني رشيد قال سليمان بن شريم من حرار هتيم ما خلطهن بالجمل خلاطي و عند بعض البوادي يختلف تعريف الحرة عن غيرها بان ما كان وبرها رقيق و لا يتكاثف على السنام و الغارب و اللحا والذيل فحرة وما عداها فنجيبة وعليه تكون الشرارية نجيبة شماليه كلبية تيهيه يتكاثف وبرها فيما ذكر بعكس الحره و ناقة الرسول صلى الله عليه و سلم العضباء من حراير بني عامر وكانت تسمى سابقة الحاج اخذها الرسول صلى الله عليه و سلم فلما ساله العامري بما اخذتها يارسول الله اجابه بجريرة حلفائك من ثقيف عن عمران بن حصين قال كانت العضباء لرجل من بني عقيل وكانت من سوابق الحاج قال فأسر فأتى النبي صلى الله عليه وسلم وهو في وثاق والنبي صلى الله عليه وسلم على حمار عليه قطيفة فقال يا محمد علام تأخذني و تأخذ سابقة الحاج قال نأخذك بجريرة حلفائك ثقيف قال و كان ثقيف قد أسروا رجلين من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال و قد قال فيما قال و أنا مسلم أو قال و قد أسلمت فلما مضى النبي صلى الله عليه و سلم قال أبو داود فهمت هذا من محمد بن عيسى ناداه يا محمد يا محمد قال و كان النبي صلى الله عليه وسلم رحيما رفيقا فرجع إليه فقال ما شأنك قال إني مسلم قال لو قلتها و أنت تملك أمرك أفلحت كل الفلاح قال أبو داود ثم رجعت إلى حديث سليمان قال يا محمد إني جائع فأطعمني إني ظمآن فاسقني قال فقال النبي صلى الله عليه و سلم هذه حاجتك أو قال هذه حاجته ففودي الرجل بعد بالرجلين قال و حبس رسول الله صلى الله عليه و سلم العضباء لرحله قال فأغار المشركون على سرح المدينة فذهبوا بالعضباء قال فلما ذهبوا بها و أسروا امرأة من المسلمين قال فكانوا إذا كان الليل يريحون إبلهم في أفنيتهم قال فنوموا ليلة و قامت المرأة فجعلت لا تضع يدها على بعير إلا رغا حتى أتت على العضباء قال فأتت على ناقة ذلول مجرسة قال فركبتها ثم جعلت لله عليها إن نجاها الله لتنحرنها قال فلما قدمت المدينة عرفت الناقة ناقة النبي صلى الله عليه و سلم فأخبر النبي صلى الله عليه و سلم بذلك فأرسل إليها فجيء بها و أخبر بنذرها فقال بئس ما جزيتيها أو جزتها إن الله أنجاها عليها لتنحرنها لا وفاء لنذر في معصية الله و لا فيما لا يملك ابن آدم قال أبو داود و المرأة هذه امرأة أبي ذر ( صحيح ) وأخرجه مسلم . منقول بتصرف و انتم سالمين و غانمين و السلام








التعديل الأخير تم بواسطة عبدالله بن هندي ; 23-08-2007 الساعة 02:10 AM .
رد مع اقتباس
قديم 23-08-2007 رقم المشاركة : 2
عبدالله بن هندي

الصورة الرمزية عبدالله بن هندي

تاريخ التسجيل : May 2004
رقم العضوية : 842
الإقامة : الخبر
الـوظيـفة : موظف
الحكمة المفضلة :
 المشاركات : 1,903
العمر : 101
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : عبدالله بن هندي is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

ومن لايحوش المرجله في شبابه () واليا انتحت صعب وعسر لحوقها

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

عبدالله بن هندي غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]لاهنت يا خيال الغلباء


على موضوع الطيب


قال تعالى : (أَفَـلـَا يـَنـظُـرُونَ إِلــَى الابــِلِ كـَيـْفَ خُــلــِقَــتْ {17}


بيض الله وجهك [/align]













التوقيع - عبدالله بن هندي

رد مع اقتباس
قديم 23-08-2007 رقم المشاركة : 3
المها الظبيانية
شمعة المنتدى

الصورة الرمزية المها الظبيانية

تاريخ التسجيل : May 2004
رقم العضوية : 548
الإقامة : دار زايــد ( بــوظبــي )
 المشاركات : 4,766
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : المها الظبيانية is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

المها الظبيانية غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

ياويل حالي ، جيت ع العوق ، ليت الجو يسمح .. كاني بذا الوقت فالعزبة !













التوقيع - المها الظبيانية


.
.

يابـوي انا بنتك .. وفيني سجاياك .. اخـت الشموخ.. اللي بفيّك تِـفيّـا
مغروس في ممشاي .. من طيب ممشاك .. حب النزوح .. من الثرى للثريا
دايم يابوزايد عسى المسـك طرياك .. يا معطّر اسمي .. والجبين و ايديّـا
رد مع اقتباس
قديم 23-08-2007 رقم المشاركة : 4
صالح الطرفين

الصورة الرمزية صالح الطرفين

تاريخ التسجيل : Nov 2005
رقم العضوية : 4362
الإقامة : ღ الكـويـت ღ
 المشاركات : 11,449
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : صالح الطرفين is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

صالح الطرفين غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

الف شكر لك

لاهنت













التوقيع - صالح الطرفين



أرقى ما يتعلمه الإنسان في الحياة

أن يتــعلم .. أن يستــمع لكل رأي ويحــترمه وليــس بالضــروره أن يقتنــع به.
رد مع اقتباس
قديم 24-08-2007 رقم المشاركة : 5
مهند العشيش
عضو مجلس إدارة الموقع

الصورة الرمزية مهند العشيش

تاريخ التسجيل : Nov 2004
رقم العضوية : 1440
الإقامة : سكاكا سقاها السيل
الـوظيـفة : موظف حكومي
الحكمة المفضلة :
 المشاركات : 11,216
العمر : عـشـت كـثـيـر !
معدل التقييم : 74
معدل تقييم المستوى : مهند العشيش will become famous soon enough
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

مهند العشيش غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

معلومات قيمه ورائعه

الف شكر يابعدي

تقديري













التوقيع - مهند العشيش

انا ادري ان الطيب من ماكر الطيب = وادري بعد تمشيه لو هو مشوّك ..!
لو كان رجلٍ .. زعّلوه المعازيب = والله لايلجا عند حضرة سموّك ..!
عزالله انك يافهد بالمواجيب = مثل الدجن ياصاحبي في علوّك ..!
شوفتك تبري من جروحه معاطيب = من عام الاول ليتها في عدوّك ..!


ديواني



ولد هبس
رد مع اقتباس
قديم 24-08-2007 رقم المشاركة : 6
ريمية العز

الصورة الرمزية ريمية العز

تاريخ التسجيل : Feb 2007
رقم العضوية : 8891
الإقامة : 彡عَلَى صِراطِ الهَوَى彡
الـوظيـفة : ㄨPsychologyㄨ
الحكمة المفضلة : وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى
 المشاركات : 4,255
العمر : 23
معدل التقييم : 251
معدل تقييم المستوى : ريمية العز is a jewel in the rough ريمية العز is a jewel in the rough ريمية العز is a jewel in the rough
معلومات إضافية
الجنس: الجنس female
علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia
 
رسالتي الشخصية

عِنْدَما يشْرعُ من نُحبِّ فِي الغِياب// فإنَّه يمتصُّ كلَّ الألوَانْ الرّائِعةِ دوُنَ أنْ يعلم&#1258

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

ريمية العز غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

لاهنت وانت اختك
وتسلم على طرحك الوافي







رد مع اقتباس
قديم 24-08-2007 رقم المشاركة : 7
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم

أفلا ينظرون, الى الابل , كيف خلقت

(مقتطفات من بعض ما ورد في قواميس اللغة العربية عن الإبل)

 - ذكر الرازي في مختار الصحاح الإبل لا واحد لها من لفظها ، وهي مؤنثة لأن أسماء الجموع التي لا واحد لها من لفظها إذا كانت لغير الأولين فالتأنيث لازم لها ، والجمع (آبال) وإذا قالوا (إبلان) فإنما يريدون قطيعين من الإبل (والأبلة) بفتحتين الوخامه والثقل من الطعام .

♣- ويندرج تحت الإبل : البعير والناقة والجمل والنعم .

♣- البعير : وهو من الإبل بمعزلة الإنسان من الناس ويقع على الذكر والأنثى : حيث يقال : حلبت بعيري ، وصرعتني بعيري . والجمع : (أبعر ، أباعر ، وبعران) .

♣- الجمل : وهو الذكر من الإبل وجمعه : (جمال ، و أجمال ، وجمالات ، وجمائل)

♣- والجمالة : أصحاب الجمال .

♣- الناقة : وهي الأنثى من الإبل ، ولا تسمى ناقة حتى تجذع . ومن جموعها (ناق ،ونوق ، ونياق ، وأنوق ، وأنيق) .

♣- النعم : وهي الإبل ، يذكر ويؤنث ، والجمع : أنعام ومنه حمر النعم في الحديث

♣- الفرش : صغار الإبل .

♣- اطيط الإبل : أنينها من ثقل الحمل .

♣- البغام : صوت الإبل المتقطع .

♣- أبرقت الناقة : شالت من غير حمل ، وهي مبرق وبروق .

♣- الزفيف : ضرب من السير السريع ، وقيل هو الزميل .

♣- الحفد : سير دون الخبب .

♣- ثفنان البعير : ما أصاب الأرض من أعضائه ، أي الركبتان والسعدانه وتسمى الكركة ، وأصول الفخذين ، والأخفاف . واحدتها ثفنة .

♣- الجمزي : العدو دون الخصر وفوق العنق .

♣- الجمالة : جمع من الإبل إذا كانت ذكوراً كلها ، وأجمل القوم : كثرت جمالهم .

♣- الحوز : السير الرويد .

♣- الخبب : سير سريع تراوح الناقة فيه بين يديها ورجليها .

♣- الخبير : زبد أفواه الإبل .

♣- الخف : الخف من الإبل كالحافز من الخيل ، جمعه أخفاف ، وخفاف .

♣- الخيف : جلد الضرع ، وناقة خيفاء : واسعة جلد الضرع ، ويسمى الضرع خيفاً إذا خلا من اللبن ، والخيفانة : الناقة السريعة ، وقد شبهت بالجرادة .

♣- الأدب : الجمل الكثير وبر الوجه .

♣- الرسيم : سير للإبل سريع فوق الزميل .

♣- رشرش البعير : برك ثم فحص بصدره في الأرض لبروكه .

♣- الرغاء : صوت الإبل مع الضجيج .

♣- الأرقال : سرعة السير للإبل .

♣- الزفيف : من السير السريع وقيل هو الزميل .

♣- الإساد : أن تسير الإبل الليل مع النهار .

♣- السنور : فقارة عنق البعير .

♣- السنام : أعلى ظهر البعير ، وتسنم الفحل الناقة : علاها .

♣- شخشخت الناقة : رفعت صدرها وهي باركة .

♣- شراع البعير : عنقه .

♣- المشفر من البعير : بمنزلة الشفة من الإنسان ، والشفير : حد مشفر البعير .

♣- المشفوف : الجمل الهائج ، والمطلى بالقطران .

♣- الصائل من الجمال : الذي يخبط برجله ، وتسمع لجوفه دوياً من عزة نفسه عند الهياج ، وهو الذي يواثب راعيه ، ويواثب الناس فيأكلهم .

♣- التطفيل : السير الرويد .

♣- الطاط ، والطائط ، والطوط : الفحل الهائج .

♣- العطن : مبرك الإبل حول الماء . الجمع أعطان .

♣- العنق : سير مسبطر ، أي ممتد .

♣- الغارب : الكاهل ، والغاربان : ظهر البعير من مقدمه ومؤخره والغاربان من البعير حرفا الوركين اللذان فوق الذنب .

♣- الفرسن : طرف خف البعير . الجمع فراسن .

♣- فرشط البعير : برك بروكاً مسترخياً ، وألصق أعضاءه بالأرض .

♣- القرب : سير الليل لورود الغد .

♣- القعود : الفصيل ، وهو الذي فصل عن أمه . ويسمى عند بادية اليوم مفرودا

♣- القلوص : الشابه من الإبل .

♣- اللغام من الإبل : بمنزلة البصاق من الإنسان .

♣- تمغط البعير في سير : مد يديه مداً شديداً .

♣- الملاطان : كتفا البعير وقيل : العضدان ، وجانبا السنام .

♣- النبل : السير الشديد للإبل .

♣- تنخنخ البعير : برك ، ومكن ثفناته في الأرض .

♣- المنسم : طرف خف البعير .

♣- النعج : ضرب من سير الإبل السريع ، والناعجة : الناقة التي يصاد عليها نعاج الوحش ، ولا يكون ذلك إلا في الإبل المهرية. وما على شاكلتها من النجائب

♣- الهدير : صوت البعير المستمر الذي لا يكاد ينقطع .

♣- هاج الفحل يهيج هياجاً : هدر ، وأراد الضرب .

♣- الوجيف : من السير السريع للإبل .

♣- الموحف : مبرك الإبل .

♣- الولق : سرعة سير الإبل .

♣- المواهقة : المواظبة على السير ، ومد الأعناق .

¤ - تعددت مفردات اللغة الدالة على كثير من الصفات التي خلعها العربي على الإبل ومن ذلك :

 - أولا : مما تساوى فيه المذكر والمؤنث
تقول العرب للعظيم من الإبل (الجراهم والعرهم وللقوي الضمازر
وللقصير البركع وإذا جمع بين ضخامة الجسم والقصر قيل له القذعم) .
والشابه من الإبل تسمى القلوص .

 - ثانيا : ما اختص به المذكر دون المؤنث قولهم للبعير الضخم الخال
وإذا جمع بين العظم والجمال فإنه العبل وبين القوة وسمنة الجسم فإنه
الضوبان ويقولون للجمل الشديد الغليض الجلنفع .
والسريع الشديد من النوق الخيفانة .

¤ - حليب الناقة وحلبها :

الصري هو اللبن المحفل في الضرع , والسيء ما كان من اللبن في ضرع الناقة قبل أن تدر
وللعربي في حلب ناقته طرق كثيرة وسياسة خاصة فهو يتلطف للناقة حتى تسكن وتهدأ فيحلبها
قالت العرب " الإيناس قبل الإبساس ".
وقد يدعون حلبة بين حلبتين ويسمون ذلك التفرير وقد يضربون ضرعها بالماء البادر لليزداد اللبن ويسمن ذلك الكسع ونظر لقيمة اللبن فإنهم يمتدحون الناقة العظيمة الضرع والغزيرة اللبن ويسمونها السلجاء .
ومن الأدوات التي يستخدمها العربي في عملية الحلب الصرار وهو خيط يشد به على الضرع وإذا صرت الناقة فإنهم يشدون على خلفها بخشبة يسمونها التودية .

¤ - لقاح النوق وحملها وولادتها :

رصدت اللغة بعض الطرق التي يتم بها التلقيح فإذا ضرب الفحل برأسه تحت الناقة من قبل ضرعها قالوا " شغر الناقة " وإذا ركب عنقها وتقحمها من فوق قالوا " إعلوط الناقة" , وإذا علا الفحل الناقة قالوا " توسنا "

ومن ملاحظات العربي أن الناقة إن رغبت في الضرار لم ترض فقيل لها " مبلم " وإذا كان في بطن الناقة ولد سميت " الجمع "

والشرخ هو نتاج كل سنة من أولاد الإبل , أما القارح فهي أول ما تحمل وإذا حملت شالت بذنبها وأعلمت بلقاحها

والمشاحذ من النوق التي أخذها المخاض ولوت بذنبها من الألم التي تحسه وقد تتمرغ على الأرض ظهرا لبطن عند المخاض فيقولون " تصلفت الناقة" ويسمونها بدو اليوم نازع لانها تنتزع عن الذود لتلد منفرده


¤ -ترنم الشعراء العرب في وصف الإبل ترنماً يدل على مدى ارتباطها بحياتهم حيث لا تكاد تخلو قصائد الشعراء العرب من ذكر الإبل وذكرت الإبل في معلقاتهم كمعلقة النابغة الذبياني وطرفة بن العبد والأعشى وحسان بن ثابت الأنصاري وغيرهم من الشعراء :

♠- ففي معلقة طرفة بن العبد :

وإنِّي لأمضي الهمَّ ، عند احتضاره
بعوجاءَ مرقالٍ تروح وتغتـدي

أمون كألواح الأران نصأتهــــا
على لا حبٍ كأنه ظهر برجـد

جمالية وجناء تردي كأنهــــا
سفنجة تبرى لأزعر أربـــد

تباري عتاقاً نـــاجيات واتبعت
وظيفاً فوق مور معبـــــد

تربعت القفين في الشــول ترتعي
حدائق مولي الأسرة أغيــــد.

♠- وقال الأعشى في معلقته في وصف الناقة والصحراء :

خنوف حيرانه شــملال
وعسر إدماء حادره العيـون

من سراه الهجان جلبها العض
ورعى الحمى وطول الحال

لم تعطف على حوار ولم يقطع
عبيد عروقها من خــكال

عنتريس تعدو إذا مسها السوط
كعدو المصلصل الجــوال.

♠- وقال الأعشى أيضاً في معلقته :

ودع هريرة إن الركب مرتحل
و هل تطيق وداعاً أيها الرجل

غراء فرعاء مصقولٌ عوارضها
تمشي الهوينى كما يمشي الوجي الوحل

♠- وقال امرؤ القيس في وصف ناقته وما تمتاز به من جودة اللحم والشحم :

ويـوم عقـرتُ للعـذارى مطيتـي
فيا عَجَبـاً مـن كورِهـا المُتَحَمَّـلِ

فظـلَّ العـذارى يرتميـنَ بلحمهـا
وشحـمٍ كهـداب الدمقـس المفتـل

ويوم دخلتُ الخـدرِ خـدر عنيـزة
فقالت لك الويـلات إنـكَ مُرجلـي

تقولُ وقد مـالَ الغَبيـطُ بنـا معـاً
عقرت بعيري يامرأ القيـس فانـزلِ

فقُلتُ لها سيـري وأرْخـي زِمامَـهُ
ولا تُبعدينـي مـن جنـاك المعلـلِ

فمِثلِكِ حُبْلى قد طَرَقْـتُ ومُرْضـعٍ
فألهيتُهـا عـن ذي تمائـمَ محـول

♠- وقد ورد ذكر الإبل في شعر حسان بن ثابت رضي الله عنه حيث قال :

وأني لمزجاء المطي على الوجى
وإني لتراك الفراش الممهـــد

وأعمل ذات اللوث حتى أردهـا
إذا حل عنها رحلها لم تقيـــد

أكلفها إذا تـدلـج الليل كلــه
تروح إلى باب ابن سلمى وتعتدي.

♠- وقال أيضاً :

مما يرون بها من الفتـر
والعيس قد رفضت أزمتها

مما أضر بها من الضمر
وعلت مساوئها محاسـنها

لفتاله بنجائب صعـــر
كنا إذا ركد النهار لنــا

يعفين دون النص والزجر
عوج ، نواج ، يعتلين بنا

ينفخن في حلق من الصفر
مستقبلات كل هــاجرة.

♠- وقال المتنبي في ديوانه :

لا أبغض العيس لكني وقيت بها
قلبي من الحزن أو جسمي من السقم

طرقت من مصر أيديها بأرجلها
حتى مرقت بنــا من جوش والعلم

نبرى بهن نعام الدو مســرجة
تعارض الجدل والمرخــــاة باللجم.

- ويقول , المتنبي .. ايضا :

أرأيت همة ناقتي في ناقة
نقلت يدا سرحا وخفا مجمرا

تركت دخان الرمث في أوطانها
طلبا لقوم يوقدون العنبرا

وتكرمت ركباتها عن مبرك
تقعان فيه وليس مسكا أفرا

فأتتك دامية الأظل كأنما
حذيت قوائمها العقيق الحمرا.

♠- أما النابغة الذبياني فيقول :

مقرنـــة بالعيس والأدم
عليها الحبور محقبات المراجل

ضت إلى عذافرة صموت
مذكرة نخل عن الكــــلال.

(العيس : الإبل البيض ، الأدم : الإبل التي شاب بياضها صفره ، العذافرة : الناقة العظيمة الشديدة ، الصموت : التي لا تشكو من تعب ، مذكر : تشبه في خلقتها خلقة الجمل)

♠- ويقول عنترة في الإبل :

وللرعيان في لقح ثمان
تحادثهن صرا أو غرارا

أقام على خسيستهن حتى
لقحن ونتج الأخر العشارا

وقظن على لصاف وهن غلب
ترن متونها ليلا ظؤارا

ومنجوب له منهن صرع
يميل إذا عدلت به الشوارا

أقل عليك ضرا من قريح
إذا أصحابه ذمروه سارا .

-ويقول بعد أن أثقل الإبل بالأحمال مع شيبوب الذي يحدو لها :

تسير الهوينا وشيبوب حادي
وأرجع والنوق موقـورة

وترقـد أعين أهـل الـوداد
وتسهر لي أعين الحاسدين.

♠- وقال أبو العلاء المعري :

كالعيس في البيداء يقتلها الظمأ
والماء فوق ظهورها محمول .


♠- وقال البحتري في ديوانه :

وإذا ما تنكرت لــي بـلاد
وخليل فإنني بالخيـــار

وخدان القلاص حولاً إذا قابلن
حولاً من أنجم الأســحار

يترقرقن كالسراب وقد خضن
غمارا من السراب الجاري

كالقس المعطفات بـل الأسهم
مبريــة بـل الأوتــار

♠- وقال محمود سامي البارودي في ديوانه :

وروعاء المسامع مـاتمطت
خروج الليث من سدف الغياض

خرجت بها على البيداء وهنأ
إلى الغايات كالنبل المــواض

تقلب أيديــا متســابقات
فما كفكفتها والليل غـــاض.

منقول وانتم سالمين وغانمين والسلام [/align]







رد مع اقتباس
قديم 24-08-2007 رقم المشاركة : 8
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي من غرائب الابل

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم

من غرائب الإبل أنها تتميز بذاكرة عجيبة فهي لا تنسى موطنها الأصلي الذي تربت فيه و لو بعد سنين طويلة حيث تستطيع العودة إليه بكل يسر و سهولة.

و من غرائب الإبل أن صغيرها يستطيع العودة إلى آخر مكان رضع فيه الحليب من أمه في حال ضياعه من القطيع أو آخر منزل (مراح) لصاحبه.

كما أن الإبل لديها قدرة عجيبة على معرفة عدود المياه و أماكن نزول الأمطار و الأراضي المعشبة لما تتمتع به من حاسة شم قوية.

كذلك تستطيع الإبل التفريق بين الأصوات بدقة متناهية فهي تعرف صوت راعيها من غيره.

و من غرائب الإبل أنها عندما تسير تقوم برفع اليد اليمنى و الرجل اليمنى مع بعض في خطوة و احدة و اليد اليسرى مع الرجل اليسرى في الخطوة التالية و ذلك لحفظ توازنها و هذه الميزة لا توجد في أي كائن آخر غير الإبل فسبحان الخالق المصور .

و يعتبر الجمل (الفحل) من أشد الكائنات غيرة خصوصا في حالة الهيجان في وقت التزاوج فهو لا يسمح بوجود فحل آخر غيره في القطيع و في حالة وجود أكثر من فحل يجب أن يتم التحكم برباطهما جيدا و إبعادهما عن بعض و إلا سوف يقتتلان قتالا شديدا حتى يقتل أحدهما الآخر .

و من غرائب الإبل أيضا أن عملية (العقل) يجب أن تبدأ باليد اليسرى لجعلها تبرك أو تلازم مكانها

كما أن عملية ربط الجمل (الفحل) أو الرحول المسماة بالركبي في بعض المناطق المعدة للركوب تكون في اليد اليسرى فقط .

كذلك حلب الناقة يكون من الجهة اليسرى .

و الإبل من الكائنات التي لديها القدرة على السباحة بأيديها و أرجلها منقول و انتم سالمين و غانمين و السلام[/align]







رد مع اقتباس
قديم 25-08-2007 رقم المشاركة : 9
ذيب المساري

تاريخ التسجيل : Jul 2005
رقم العضوية : 2770
 المشاركات : 138
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : ذيب المساري is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

ذيب المساري غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]خيال الغلباء

جهد واضح قيَِِِِِِِم ومتميز

ومواضيع جيدة ومفيدة
ومنتقاه بكل عناية

تحيات


الذيب[/align]







رد مع اقتباس
قديم 25-08-2007 رقم المشاركة : 10
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

عفوا للتكرار








التعديل الأخير تم بواسطة خيال الغلباء ; 25-08-2007 الساعة 02:47 PM .
رد مع اقتباس
قديم 25-08-2007 رقم المشاركة : 11
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]اخي الكريم عبدالله بن هندي بعد السلام شكرا جزيلا لمرورك الكريم و اسلم و سلم و السلام [/align]







رد مع اقتباس
قديم 25-08-2007 رقم المشاركة : 12
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم

أيها الأخوة الأعزاء السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد إليكم هذه القصيدة أو الملحمة الرائعة في الإبل و أوصافها و جميع أحولها و أنواعها للشاعر الكبير علي بن سعيد بن بلال اليامي

الحمـد للمعـبـود رب العالمـيـن
ذا الكون و الآيـات عنّـا يـا معيـن

إيّـاك نعبـد يـا إلـه و نستعـيـن
فوق الذلـول اللـي نمِـس ابطانهـا

و الشعرمع سفن الصحاري له مدار
أحلّ و أفضل ما مشى فـوق الديـار

و أغلى و أجمل ما خلقـه الله جهـار
البِـلْ عطايـا الله هـذا عنوانـهـا

إذ قال فيها كيـف خُلقـت بالكتاب
يصعب علي التعبير و الشعر و الجواب

إلا أنها عبـرة و منشاهـا السحـاب
مـال و جمـال و عظّـم الله شانهـا

غاثـت نبـي الله صالـح و أمّـتـه
و ليا أقبلـت للبيـر شربـت جمّتـه

ليـن عقَروهـا القـوم و الله نقمتـه
حاطت علي اللـي سببـوا فقدانهـا

و الإبـل قبـل آدم و حـوّا يخلقـون
خلقت من أول ما خلق منشي المزون

موجـودةٍ ليـن الأودام ينتـهـون
جعله فداهـا مـن جَحـد عرفانهـا

هذي حلايب ل.. أنبيـاء و المرسليـن
و هي الركايـب للأشـدّة و الضعيـن

و هي الجلايب عند فرغـات اليديـن
و هي الوقـار ليـا أقبلـوا ضيفانـه

و هي الهدايا اللي تسكـت كـل فـم
و هي الكبـارة للزعيـم اليـا زعـم

لعـل دارٍ مـا لهـا فيـهـا قـسـم
مـع الـزلازل تنفجـر بركانـهـا

و هي الكسايب ل.. التقوا قوم و قـوم
أحد تصير أبعد عليـه مـن النجـوم

و احد كسبها غصب من فوق الخشوم
ليـا رقـص للمعركـة شيطانـهـا

ياما و ياما من هجـاد و مـن صبـاح
للخيل و الفريـس حمـران الرمـاح

و قومٍ حموها ف.. المفالي و المـراح
و قـوم تضويهـا بضـرب ايمانهـا

لولا غلاها ما سـرح فيهـا ذيـاب
فوق الأصيل اللي كما فرخ العقـاب

ينوب عن تسعين فـارس بالحسـاب
اليا قضب سـرج الفـرس و عنانهـا

و صّاه ابن سرحـان فيهـا ثـم قـال
أوصيك فالبل ذخرنا في كـل حـال

من لاحماها ما تصـب لـه الـدلال
ذي ساعـة الخـلاّن فـي خلانهـا

مشروبنـا و القـوت در حجورهـا
و عنـد الرحيـل تشيلنـا بظهورهـا

و يكسـي وبرهـا عنـد عسـورهـا
و من جلدهـا مصنوعـةٍ حيضانهـا

و كرّر يقول اخفافهـا فـوق الحفـا
يوصف سماريها على وصف الصفا

تدبير من في خلقـه الكـون اكتفـا
تاطـا سماريهـا و هـي حذيانـهـا

قال ابن غانم لا توصينـي حريـص
ليا غدى السيف و الحربـة وريـص

أخلـى الفريـس بدماهـا ربـيـص
لـي بارزتنـي و اشهـرت عيدانهـا

كلّه عن البل و الجديـد مـن القديـم
لو أتجول مـن عديـم إلـى عديـم

ما أكملت ذكر اللي يردون الوسيـم
و البـل و أهلهـا تنعـرف و أزمانهـا

و لا زالت البل مع صناديد الرجـال
غرب و شرق و بالجنـوب و بالشمـال

على غلاها القيد مـن فوقـه عقـال
ذخـر لحكّـام الـدول و اعيانـهـا

الإبـل لشيـوخ القبايـل و الملـوك
و لكل شهـم مـا تـراوده الشكـوك

مهما تعلاّ راس مالـه فـي البنـوك
حافظ عليهـا و اعتـرف باحسانهـا

يا زيـن طاريهـا و زيـن اخْلُوقهـا
الجاهـل اللـي مـا يقـدر سوقهـا

مَن صِغْر قدرِه ما يَعَـرْف حقوقهـا
جعْلـه يعـاف لحومهـا و البانـهـا

الرابح الرابـح خـذا منهـا قسـوم
و الإبـل تاسمهـا القبايـل بالوسـوم

من عَهْد يوم الناس معطا و محـروم
تجـددّه ل.. أحفـاد مـن جدّانـهـا

هذا هـو الشـرح الدليـل الأوّلـي
و يتبعـه وصـف و شـرح مفصلـي

خلوني آلاعـب عصاهـا و اعتلـي
و الملحمـة يبـرْا لـهـا برهانـهـا

عوص القوافي من عدمهـا للوجـود
و سايق فيهـا مـن المعنـى نجـود

حتى نوردها على حـوض الـورود
مثل الجمال نقودهـا ب..رسانهـا

تسمّعوا في وصف جرعات الحنيـن
من راس ذروتها إلى الخفَ الرزيـن

و قدم و خَلْف و من يسار و مـن يميـن
و افعالـهـا و اشكالـهـا و الوانـهـا

الناقـة الناقـة و يلقحـهـا جـمـل
الأصل واحد و الصنوف إلـى قبـل

لقاحها يظهـر ل..اهلهـا و الفحـل
على ثمـان مـا اختلـف حسبانهـا

يصبح بها ذيل المعشر تحـت فـوق
لقـاح لا فيهـا صبـوح و لاغَبـوق

لهـا فحلهـا لايلـوق و لاتـلـوق
و آخـرسنَتْهـا حذَفـت حيرانـهـا

هات الشمالة بعد شَهْـر مَـعْ شَهَـر
لبّ المحالب بالشمالـة مـن حَـدر

شَمالـة مشخولـة و مـن الـوبـر
مروبـعـة و مثولـثـة جيـلانـهـا

في جالها الخلفي و من بيـن الفخـوذ
ربـاط ايـمـن فقارتـهـا يـلـوذ

من الظهيرة لـه ربـاط و لـه نفـوذ
السفـه اللـي يلتـوي ب..قْرانهـا

و جيلانها اللي من يمين و من يسـار
تربـط بثنتيـن تجيـهـا بانـحـدار

الأيسـر المبهـل و الايمـن للقـرار
موكديـن شروطـهـا و اركانـهـا

و الكرسي الثابت يجي خلف السنـام
منـه الجنايـب مدودهـا لـلأمـام

هذا الظهر من بينهـا مثـل المقـام
و لهـا روابـط و النحـر ختمانـهـا

و أمّا التوادي لو تكون مـن العشَـر
أفضل من الليحان و أنـواع الشجـر

طول الصرار يصير شبر إليا انشبر
توداة وحـده و اختهـا ب..وْزانهـا

الرقْف اقل بْ"سانتي"من عرضها
و العرْض عن مركز ثلاث اغضهـا

و النـاس تلـزم روسهـا و تحظَهـا
و تْثبـت المقـرون فـي فيجانـهـا

و احلب و حيّن و انتبـه ل..حوارهـا
لولا لبنهـا مـن يعيـش اصغارهـا

و اليا انحرف راس السنـة لدْوارهـا
هـدّوا فحَلْهـا و افـرُدوا حشوانهـا

مفرودها عمره سنـة مهمـا يـزاد
و العام الآخر حـقَ و الثالـث وكـاد

لِقْي و الرابع جِـذَع حسْـب العـداد
و في عام خامـس مثنيـة جذعانهـا

سنَ الثني في عامه السـادس رَبـاعَ
و في عامه السابع سديس بكـل قـاع

و اليا انتهى السابع خذ العلْم الوقـاع
ثامـن و تاسـع شمـخـت نيبانـهـا

تكاملـت الأنيـاب فيهـا و السنـون
و ان عقبت عاشر عـوام العمـر دون

يمكن إلى العشرين تاصل قد يكـون
و عنها الطواحـن حوّلـت و اسنانهـا

تلقح ثمان امرار من عمـر طويـل
و ثمان خلفة و عشـرة مـا تستحيـل

اليا استمرت من بديـل إلـى بديـل
هـذي حـراوي قدرهـا و امكانهـا

البـلْ عطايـا الله جزيـلات العـطـا
قطّاعـة الفرْجـة طويـلات الخـطـا

و مْـع ظـلام الليـل ادلّ مـن القطـا
سفـن الصحـاري و الذكـاء باذهانهـا

و ارجع إلى عسفي و وصفـي للذلـول
اركب ظهرهـا ثـم أعلمهـا الدلـول

حتى تجي كنْها تقـلْ لـي وش تقـول
خدمـة هَنْـوف مـا تـمـدّ لسانـهـا

اغير و اطمر و ان حذفت لهـا الخطـام
تقف وقوف العسكري حسـب النظـام

لو من بعيد "اخ .ابركي"تبرك شمام
مثـل الرهينـة فـي طلـب رهاَنهـا

خلود اسَدْ و عْيونهـا مثـل الخـلاْص
و كنْها ليا قامت على كهـرب و مـاص

و ان دبّرَت ما عاد يلحقهـا الرصـاص
و ان لمسهـا العرقـوب جـنّ جنانهـا

ان اربعـت تـقـول زاروقٍ سـريـع
على طمان المـوج و المـوج الرفيـع

إلا انهـا فيهـا مـن الذيـب الجويـع
خـوّه و بـاعـه و حْـرِكـةْ بِيعانـهـا

أصيـل و معـدّي زمـان مـعْ زمـان
بشْدادها مـسْ الحقـبْ هـو و البطـان

وَ عْذارها اللي من ورا مقطـع ل..أذان
و اختـم صريمتهـا تحـتْ لحيانـهـا

و ابتد من احـلاق الصريمـة بالخطـام
قَوْسه ثلاث امتار مـن ريـش النعـام

شِـدّه و مـدّه لا تهـده يــا الهـمـام
و الـوه علـى كـرز علـو امتانـهـا

فجّا نحر حدْبـا ظهـر قطمـا خفـاف
و العنق من عنـق النعامـة و الـزراف

كنّ الشجر من قدْمها يحـذف اخـلاف
مـن طويهـا البيـدا و مـن ذرعانهـا

صكّا الفخوذ البتـر و الذيـل القصيـر
افهق عصاها مـن عصاهـا لا تطيـر

اديـب لا تَزْغَـم قلـيـل و لا كثـيـر
حمـر الشنـوف تسوقهـا زيلانـهـا

و يْسوقها صـوت المغنـي و الطبـوع
فـزّازة فيهـا مـن الأدْمـي رمـوع

في سمعها كنهـم يصيحـون الجمـوع
تخبط و الارض تْـرنّ مـن خبْطانهـا

مربوعـة الجمْهـاة ذاهنـة الشـبـوح
في خشمها من سكبة السيـف اللحـوح

و ليا اقبلت تغنج كمـا خطـوا طمـوح
و الوصـف الآخـر قايـدة غزلانـهـا

نُصـب اذانيهـا و علباهـا افطـحـي
و العَنق لاب..احقد و لا هـو منتحـي

تَضرس و كْن حسَ الصريمـة باللحـي
أرشـى دلـي الـري فـي علقانـهـا

البـل عطايـا الله جزيـلات العـطـا
قطّاعـة الفرْجـة طويـلات الخـطـا

و مْـع ظـلام الليـل ادلّ مـن القطـا
سفـن الصحـاري و الذكـاء باذهانهـا

ومـن اصلهـا و عظامهـا و عزومهـا
سبـع يخـب و لا يخطـل نسومـهـا

مزويـة مثـل الرصـاص لحومـهـا
خبّـا كلاهـا مـا تـنـوش اثفانـهـا

أخـذْ شرابـك و اخـذ زادك و الزنـاد
بّ..شْدادها و الخرج توصلك المـراد

و مع دربها بعض الموديـلات الجـداد
خربـت و ذيـك منزلـة صيجانـهـا

و الجيـش منهـا باطنـي و صيـعـري
و تيهـي و درعـي و حـر جـوهـري

مشكلـة الألـوان عجـلات الجـري
انضا الجزيـرة و اصلهـا ب.عْمانهـا

و ارجع إلى واجب طويـلات الرقـاب
المجهم اللـي لونهـا لـون الغـراب

مصنقـرات و كـن اذانيهـا حــراب
فنس الخشـوم أقصـى هـوبِدْوَانَهـا

كنْها تمثّـل هضـب نجـد مـن بعيـد
هْـيَ الخيـار و لا تحـطَ لهـا نـديـد

يـا مستمـع قولـي علـيّ الله شهيـد
هـذي شهـادة مـا نـبـي كتمانـهـا

شهـادة تومـن بهـا سـبـع الأراض
و اهل السواليف الطويـلات العـراض

ما احقر المغتـر و واضحـة البيـاض
فـي نـوّهـا و اخلوقـهـا و اثمانـهـا

و دوّه و نـووَه و اجمـع البـلْ كلـهـا
و السـود فيهـا كلنـا نفـطـن لـهـا

مثـل البيـوت الليـل يظلـل ظلـهـا
الـلـي ذراهــا وافــي و كْنانـهـا

ما هي تربّع في مضيـق و لاشعيـب
ابشر بعون و لـون و ابشـر بالحليـب

و عن غيرها تحتـل حيضـان القليـب
و كـل الـعـدود الراسـيـة عِدّانـهـا

أحـبْ مدهـال لهـا رُبـع الجنـوب
لأقبل شتاها وصلته من كل صـوب

مـا حبتـه موجـة تحبـه بالقـلـوب
محـبـة مــا ينمـحـي وجدانـهـا

جنوب من"رُغوة"شمال"السبعتيـن
"غربي"حفيت"و نصف شرق"الثلمتين"

رُبـعٍ بعيـد عـن المدايـن و القطيـن
ما سرحـت فيـه الشـواوي ضانهـا

و قـام يْنتصـب نيّهـا مثـل التـلـول
و عبّت و عبّاها الشحم عـرض و طـول

صرح القوايم و العبـا هـدب الذيـول
بِـجّ اللهود اللـي وسـاع ازغانـهـا

هدف المناكـب و المراكـب و الفقـار
زوم الفخـوذ المستديـرات الكـبـار

و جنوب مثل جنوب سفن فـي بحـار
اثـنـا مراسـيـهـا و رواجـانـهـا

خبـط الخفـاف ام الأناسيـم العفـاف
خفاف فيها حرف كاف بوجـه كـاف

سريـة الا لـمـن فـكّـر و شــاف
كـون لمـن كـوّن جميـع اكوانـهـا

ريحة عَبسها فـارق عـن كـل طيـب
يا كم شفت من راس عمس ما يطيـب

راي المجرب مـا يعارضـه الطبيـب
و الصدق أمانة مـا نجـح مـن خانهـا

مرباعهـا ربـع بعيـد عـن الجـبـل
أقرب على"ريـدا"و قـرب"أم العبـل"

و"يبرين"هي أقـرب مواريـد السهـل
و ان سنـدت نذكـر بعـض قُلبَانـهـا

تارد على ل.."اطـوا"و"قربة"و"يْدمَـه"
و ترد الحصينيـة و ب"أخبـاش اقلمـه"

"اقلمـه" لـي صـار للقيـظ اكتـمـه
كم داجـت المجهـم علـى معطانهـا

تـارد"مشَيْنيقَـة"علـى عـدٍّ لهـا
و تارد شـروراً مشـرب شـفٍّ لهـا

و جـال الوديعـة فيـه حيضـان لهـا
غرب المضامي شرق مـن ضلعانهـا

و"زَمْخٍ"و"مَنْوخ"من حسـاب عْدودهـا
يامـا و يامـا مـن قـديـم تـرودهـا

مـواردٍ كــم رحـبـت بـورودهـا
لـي قامـت الورقـا تجُـرّ الحانهـا

و ان اشمَلـت منهـا لهـا كـم منهلـي
على"تمانـي"وردهـا و"المنخلـي"

و تشمل إلـى"حمـرا نثيـل"و تدهلـي
مـظـامـي متـسـعـةٍ حـدّانـهـا

و لها مـوارد شَـرق مـن"حمرا نثيـل"
"شوّالة"اللـي مـا وردهـا إلا دليـل

ثم"العبيلـة"و"معمـورة"يـا جزيـل
انثـر عليهـا مرهـشـات امزانـهـا

و ان أشملت من رُبعها الخالـي قصـاد
"خريص"و"رماح"لها غايـة مـراد

هـذي مواردهـا القديمـات الـجـداد
مـنـاهـل لـلإبــل و لرعيـانـهـا

و لها من أعلى نجد"للرقعي"و"عـرق"
سَهَـلْ سَهَـلْ و مقنسل افـرق فـرق

سُهول شبه المستطيلة غـرب و شـرق
دَمـثـات و كثـيـر حـفـا قيعانـهـا

مداهل تجمـع مـن البـلْ لـون لـون
ألـوان حجّـاج ل"مـكـة"يقـدمـون

الوصـف واضـح و الأوادم يفهمـون
الكلمـة الـلـي يعـتـدل ميزانـهـا

البلْ هي البـلْ مـال حكّـام العـرب
اللـي تعبهـا راحـة مـا هـو تعـب

ما ضيعوهـا ابنـا زيازيـم السـرب
حمّايـة البـلْ و ارضهـا و اوطانـهـا

التسع منها خمـس ل"نصـاب" الزكـاه
و العَشر ب"نصابين"من غيـر مغـواه

و حسابهـا مهـمـا تـعـلاّ مسـتـواه
يزيـد الأنصـب و يـعـدا نقصانـهـا

حكم بثالث فرض من خَمْس الفـروض
و الفرْض يكفي عن مضامين العروض

الحق للي يرغـب الحـق معـروض
مـا دامـت الدنيـا يعيـش انسانـهـا

و المعذرة ل..اخطيت فـي مختارتـي
عـن آنسـاتـي سيـداتـي سـادتـي

و ان حققت رضـا العـوارف غايتـي
مالـي و مـال الغيـر مـن شتّانـهـا

و إلـى هنـا صـلاة ربـي و السـلام
على الرسول اعداد من صلّى و صـام

و اطلب من المعبود فـي بيـت الختـام
نصـر ، و ذنوبـي نسألـه غفرانـهـا

منقول و انتم سالمين و غانمين و السلام [/align]







رد مع اقتباس
قديم 25-08-2007 رقم المشاركة : 13
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المها الظبيانية مشاهدة المشاركة
ياويل حالي ، جيت ع العوق ، ليت الجو يسمح .. كاني بذا الوقت فالعزبة !
[align=center]اختي الكريمة المها الظبيانية بعد السلام شكرا لمرورك الكريم وانت سالمة والسلام[/align]






رد مع اقتباس
قديم 28-08-2007 رقم المشاركة : 14
طَعْمُ المَسَاءِ
كـاتــبـة

الصورة الرمزية طَعْمُ المَسَاءِ

تاريخ التسجيل : Jun 2007
رقم العضوية : 10170
الإقامة : عَلَى فُوْهَة بُرْكَان !!
الـوظيـفة : طَالِبَةُ دِرَاسَات عُلْيَا
الحكمة المفضلة : f
 المشاركات : 7,605
العمر : 25
معدل التقييم : 220
معدل تقييم المستوى : طَعْمُ المَسَاءِ has a spectacular aura about طَعْمُ المَسَاءِ has a spectacular aura about طَعْمُ المَسَاءِ has a spectacular aura about
معلومات إضافية
الجنس: الجنس female
علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia
 
رسالتي الشخصية

لا تَنْتَظِرْ .. ثَمَنًا لِوَفَائِك ...؟!

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

طَعْمُ المَسَاءِ غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

[align=center]مـــجهود كبيـــر سيدي الكبير تستحق عليه وبجدارة التصفيق ,,,,

لك كل الاحــترام ,,,[/align]







رد مع اقتباس
قديم 30-08-2007 رقم المشاركة : 15
خيال الغلباء

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 10894
 المشاركات : 66
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : خيال الغلباء is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

خيال الغلباء غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

اخواني الكرام واخواتي الكريمات شكرا لمروركم الكريم وانتم سالمين والسلام







رد مع اقتباس
قديم 02-09-2007 رقم المشاركة : 16
ابو راس

الصورة الرمزية ابو راس

تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 11021
 المشاركات : 39
العمر :
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : ابو راس is on a distinguished road
معلومات إضافية
 
رسالتي الشخصية

رسالتي الـ MMS

 MMS ~

ابو راس غير متصل

آخر مواضيعي


افتراضي

مشكور على الموضوع الجميل
لاهنت ياخيال الغلباء







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفات الملكين MAHASHER المنتدى الإسلامي 8 13-10-2007 10:06 AM
أمثـــــال في الإبـــــــــــل بيرق بني خالد تراثنا 7 24-07-2007 02:55 PM


الساعة الآن 03:51 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
دعم وحمايه cdt.com.sa

... جميع الحقوق محفوظه لمنتدى بني خالد الرسمي ...

.. جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي إداره منتديات بني خالد الرسمي بتاتاً ..